سرايا القدس تعقب على العدوان الاسرائيلي الاخير بغزة وتوجه رسالة للاحتلال ... التفاصيل - دليل الوطن

اهم المقالات

سرايا القدس تعقب على العدوان الاسرائيلي الاخير بغزة وتوجه رسالة للاحتلال ... التفاصيل



قال المتحدث باسم سرايا القدس الجناح العسكري التابع لحركة الجهاد الاسلامي، مساء اليوم الاربعاء، إن ادخال المقاومة للصاروخ الجديد "بدر 3"  يؤكد بشكل لافت القدرات العسكرية للمقاومة وسرايا القدس.

وأضاف ابو حمزة في حديث متلفز: ان أبطال المقاومة كانوا عنواناً للصمود والتحدي ومثالاً يحتذى بالفداء حتى الشهادة.

ووجه، تحية إجلال وإكبار لعوائل الشهداء الأبرار من أبناء شعبنا الذين ارتقوا في استهدافات صهيونية للأبراج والمنازل السكنية، مرسلا التحية لأرواح أبطال المقاومة من كل الأذرع العسكرية وعلى رأسهم فرسان سرايا القدس الميامين الذين حملوا أرواحهم على أكفهم وباشروا دك المغتصبات الصهيونية.

وأوضح ابو حمزة،  أن استهداف المنازل السكنية يدل على وحشية العدو وضعفه في مواجهة المقاومة على أرض الميدان.

وأشار المتحدث باسم سرايا القدس، الى أن  إدخال المقاومة صاروخ (بدر3) للخدمة يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك على تطور لافت في قدرات التصنيع العسكري في سرايا القدس، مضيفا:  نجدد اعتزازنا بهذا المنجز الوطني الذي نسعى دوماً للرقي به ليكون أكثر قوة وشكيمة.

وتابع:  شهدنا في المعركة إنجازات ميدانية للمقاومة ما كانت لتكون لولا تشكيل الغرفة المشتركة والتواصل القائم بين سرايا القدس وكتائب القسام قبل التصعيد وكذلك التنسيق والعمل المشترك الذي كان بينهما على مستوى الحدث.

ونوه الى أن  تطور قدرات التصنيع العسكري ما كان لولا دعم محور المقاومة وعلى رأسه الجمهورية الإسلامية في إيران التي ما بخلت عنا يوماً في كافة المجالات، لافتا الى أن تطور قدرات التصنيع العسكري ما كان لولا دماء مجاهدي وحدة التصنيع والعقول الفذة لمهندسي السرايا.

وأضاف:  لقد أراد العدو التوصل خلال المفاوضات التي كانت تدار في القاهرة إلى تهدئة مقابل تهدئة.

وقال الناطق العسكري باسم سرايا القدس، إن ايدينا على الزناذ وسنبدا من حيث انتهينا فى هذه الجولة ان لم يلتزم الاحتلال بالتفاهمات.

وتابع: "نبشر شعبنا بأنه وبفضل الله منذ اللحظة الأولى لتوقف المعركة قد بدأ العمل على تعويض ما تم إطلاقه من صليات صاروخية وستكون خلال أيام ملقمة في مرابضها".

وأكد، أن " شعبنا الفلسطيني اتخذ قرارً لا رجعة عنه وهو كسر الحصار الظالم مهما كلف ذلك من ثمن".

ليست هناك تعليقات