علاج وجع الأسنان

علاج وجع الأسنان يجب على الإنسان المحافظة على أسنانه والعناية بها بشكل يومي، حتى لا تُسبب له الآلام الحادة التي تُزعجه، فيجب عليه تنظيفها بالماء والمعجون ثلاث مرات يومياً أولها عند الاستيقاظ من النوم و آخرها قبل النوم مباشرة.
 يجب على الإنسان التقليل من تناول الحلويات والابتعاد عن كسر المكسرات كالبندق بها، لأنه في حال إهمال طرق الاعتناء السابقة فإن الأسنان ستُعاني من مرض التسوس الذي يُعتبر أكثر الأمراض انتشاراً بين سكان العالم، إضافة لمعاناة اللثة من الالتهابات الحادة التي لا يقل وجعها عن وجع التسوس.
 تزداد المشكلة إن بدأ وجع الأسنان في ساعات الليل المتأخرة بحيث لا يوجد أطباء متوافرون في عيادتهم بهذه الساعات، فيبحث الفرد عن الطرق لعلاج المشكلة في المنزل، إلى أن يحل الصباح ويذهب للطبيب.
[١] علاج وجع الأسنان طبيعياً من طرق علاج وجع الاسنان طبيعياً ما يلي :
[٢] الملح: وتتم إذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء، ثم المضمضة بالماء المملح أكثر من مرة، فالملح قادر على تخفيف الألم والتقليل من التهاب اللثة.
القرفة: ويتم بنقع أعواد القرفة بكوب من الماء المغلي، ثم شرب الكوب بالتدريج، ويجب على المرأة الحامل الابتعاد عن هذه الطريقة لأن القرفة مُضرة بالحمل.
حبة البركة: وكما هو معروف أنّ حبة البركة تحتوي على الكثير من العناصر المهمّة لمقاومة التهابات الجسم كافة ومنها التهابات اللثة ووجع الأسنان، ويتم استخدامها بطحنها ومزجها مع القليل من الخل، ثم المضمضة بالمحلول الناتج أكثر من مرة.
 مكعبات الثلج: وقد تكون هذه الطريقة غريبة للكثيرين ولكنّها مفيدة لتسكين ألم اللثة بوقت قياسي قصير ولكن إن كانت المشكلة بالعصب فيجب الابتعاد عن هذه الطريقة، ويتم لف قطعة من القماش على الثلج، ثم تمريرها على اللثة.
 القرنفل: وهو من أكثر النباتات المعروفة بقدرتها على تخدير مكان الألم، ويتم مضغ بذور القرنفل بين الأسنان. أوراق النعناع: ويتم غسل ثلاث ورقات من النعناع ومضغها بالفم لمدة دقيقة أو دقيقتين.
علاج وجع الأسنان طبياً من طرق علاج الاسنان طبياً ما يلي:
[٣] تناول المسكنات الخاصة بالم الاسنان مع الحذر من الإكثار منها، فذلك يجعل الجسم يتعود عليها ولا يتقبل منها أي مفعول في الأوقات اللاحقة.
تناول الأدوية المضادة للالتهابات وذلك بعد استشارة الطبيب، فأغلب ألم الأسنان يكون ناتجاً من التهابات داخلية للثة.
ترميم الأسنان بطريقة طبية بحته، كسحب العصب وحفره، ثم حشوه بحشوه أسنان طبية.
خلع السن، وهذه المرحلة الأخيرة التي يلجأ إليها طبيب الأسنان في حال فقد الأمل من السن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: