تنمية بيت لحم تبحث مع الجمعيات آليات شراء الخدمة ودار رعاية الفتيات تنظم مجموعة لقاءات توعوية للنزيلات - دليل الوطن

اهم المقالات

تنمية بيت لحم تبحث مع الجمعيات آليات شراء الخدمة ودار رعاية الفتيات تنظم مجموعة لقاءات توعوية للنزيلات


بيت لحم / بحثت مديرية التنمية الاجتماعية في بيت لحم وفي اطار التوجيهات الجديدة للإدارة العامة الجمعيات آليات شراء الخدمة مع كلا من الجمعية الأهلية للمعاقين بصرياً ممثلة بمديرتها ربا أبو ردينة، جمعية نور لذوي الاعاقة بمديرتها إسلام أبو عودة، جمعية يميمة للأشخاص ذوي الاعاقة، وجمعية بيت الرجاء للمكفوفين وضعاف البصر بمديرها سليم زيدان، وجمعية الملاذ ورعاية الطفل برئيسها ياسر صبيح، وجاء ذلك خلال زيارة قام بها رئيس قسم الجمعيات في المديرية نائل المساعيد.

ووضع المساعيد الجمعيات بصورة التحديثات التي وضعتها الادارة العامة للجمعيات حول آليات شراء الخدمة ، مشيرا أن الوزارة تسعى إلى دعم الجمعيات التي تعنى بالأشخاص ذوي الاعاقة عبر شراء الخدمة لضمان استمرار الجمعيات في تقديم الخدمات، مشيدا بالجهود التي تبذلها.

ودعا المساعيد لتكاتف الجهود لتعزيز متطلبات الصمود وحشد الإمكانيات واستخدامها في طرقها الصحيحة ، وأن الوزارة تولي اهتماما خاصا بالأشخاص ذوي الإعاقة، وتعمل مع الشركاء في المجتمع المدني والقطاع الخاص، والجمعيات الخيرية لتقديم أفضل الخدمات لهم 

وفي بيت جالا واستكمالا لبرنامج عمل دار رعاية الفتيات التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية ، نظمت وبالتعاون مع الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال اللقاء الأول من قبل الاخصائية مجدولين الياس طه بعنوان "التفريغ من خلال الفنون" حيث قامت الاخصائية بعمل نشاط الرسم والتلوين على الجبص وعمل اكسسوارات، وفي الختام قامت بعمل نشاط بطاقات المشاعر والذي يهدف إلى التبصر الذاتي من خلال المشاعر.

كما عقدت أيضا وبالتعاون مع مكتبة البحث العلمي ومجموعة من المتطوعات في الاغاثة الطبية لقاء تدريبا للنزيلات نفذه الاخصائي محمد بشير ، كما نفذت مع الهلال الاحمر ورشة حول التطوع .

وقالت مديرة الدار خلود الشرباتي أن هذه اللقاءات تهدف لتنمية روح العمل لدى النزيلات في الدار، وتنمية مواهبهم بالاضافة إلى التفريغ النفسي لهن .

وثمنت الشرباتي التعاون وسرعة الاستجابة من قبل المؤسسات الشريكة التي تواصل برامج عملها مع دار رعاية الفتيات .


ليست هناك تعليقات